Total Pageviews

Sunday, November 04, 2007

سيخ شاورما

بعد غياب طويل عن التدوين ، ربما تبدو الفكرة سخيفة أن أتحدث عن سيخ الشاورما .
ولكن ليس هذا بالضبط هو ما أقصده .
لا أعرف إن كنتم توافقونني أم لا ، ولكنني بالفعل أشعر بأن طعم الأشياء قد تغير عن الماضي بشكل كبير ، طبعا هو تغيير إلى الأسوأ والأسوأ دائما .
حينما كنت في الرابعة من عمري تقريبا كان ساندويتش الشاورما "عشق حياتي" بخمسين قرشا ، وكنت تشم رائحتها وأنت في أول الشارع ، وبجانب أن ذلك يشير إلى طعمها الذي كان أسطوريا فهو أيضا أسلوبا مبتكرا للدعاية ، يمكنك الاهتداء إلى مطعم الشاورما باستخدام أنفك فقط .
الآن وصل سعر الساندويتش إلى ثلاثة جنيها تقريبا بلا طعم ولا رائحة ، حتى وأنت تقف أمام سيخ الشاورما وتلفحك حرارة الشواية ولكن أنفك يعجز عن التقاط أي دلالة تشير على وجود شاورما .
بالأمس اشتريت فرخة مشوية علي الفحم باثنين وعشرين جنيه ، تكفي الفكرة وحدها لإسالة لعابي ولكن ما إن وصلت لفمي حتى شعرت بأنني آكل قطع من الكاوتش .
وكذلك الحال مع كل أنواع اللحوم تقريبا .
ويمكنك أن تعمم الموضوع لكل أنواع المأكولات كيفما شئت .
حد يعرف ليه ؟

27 comments:

اسكندراني اوي said...

الجميل اشرف
حمدا لله على السلامه
اما عن الشاورما
والفراخ المشويه

فتغبر طعمهم دا شيئ عادي
زي طعم كل حاجه ما تغير

دا حتى الميه طعمها اتغير
ومعسل التفاحه طعمه اتغير

اما ليه دي بقى عاوزالها صفحات وصفحات

ما عدش في حاجه طعمها زي زمان

تحياتي ليك يا فنااااان

أشرف حمدي said...

الله ينور عليك
وأنا بقول انا ناسي ايه ناسي ايه
تصدق فعلا كنت حجيب سيرة شيشة التفاح ونسيت

اللي كنت عاوز أقوله ونسيته ان المدام امبارح بتقول لي ريحتك عاملة زي الفحم المحروق
رماد يعني
أتاري دي شيشة التفاح اللي بقت والحمد لله حاجة كده زي مسحوق الطوب الأحمر ، من ساعة ما مقهايا المفضل قفل وانا دايخ علي حجر تفاح صح مش لاقي
يعني الواحد يضر صحته وعلى الفاضي كمان بدون حتى ما يحس بطعم الحاجة ؟

ثم انت لو اسكندراني صحيح وبتقول كده تبقى مصيبة
ده الأمل الأخير بجد هو تفاح اسكندرية ولو باظ هو كمان يبقى خلاص عليه العوض ويمكن فعلا أعلن هنا على المدونة اقلاعي عن التشييش نهائيا
تحياتي

Khalil said...

عندك حق يا أشرف
انا شخصياً ليا نظرية فى الموضوع ده.
الموضوع له طرفين.. الطرف الأول و الأهم هو الشخص اللى بيعمل الأكلة .. و الطرف التانى هو الطرف اللى بياكلها ..
المشكلة فى الطرفين مع بعض
الطرف الأول مش بيعمل الأكل بضمير و بحب .. لأنه طبعاً أهم حاجة عنده هى التلاتة جنيه اللى فى جيب حضرتك مش أنك تكون مبسوط و لا لأ
أما بقى الطرف الثانى .. اللى بياكل
فمن كتر حرقة الدم اللى بيشوفها طول النهار بيبوظ عنده حاجات كتير .. منها أنه مش بيعرف يستطعم كويس
عموماً فى مصر أصبحت ثقافة رضاء العميل مش موجودة عند المطاعم .. و اصبحت الثقافة السائدة هى ثقافة الأونطة و التهليب ..
ليه أعمل لك حاجة كويسة بتلاتة جنية .. رغم أنى ممكن أعملك سندويتش زبالة بتلاتة جنيه و برضة حتاكله و تحمد ربنا أنك لقيت غدا النهاردة..
مش عارف ليه طول ما أنا بكتب البوست دة شايف عادل امام فى عمارة يعقوبيان - زكى باشا و هو سكران و بيصرخ
"إحنا فى زمن المسخ"

تائهة فى أرض الأحلام said...

فعلا كل حاجة بقى طعمها وحش
حتى الفواكه والخضار

وأكل برة كله بقى مقرف

تحياتى لك

Badr said...

احنا اللي كبرنا و مبقناش منبهرين بالعالم زي ما كنا زمان.

Anonymous said...

تقريبا الطعم متغير عشان انت اللي بتدفع !

بالنسبة للشيشة ، انصحك تشتري واحدة في البيت لان فعلا كل القهاوي بقت شيشهم زبالة !

د.عماد الدبن said...

إن بعلزبول و أعوانة قد أفسدوا كل شئ بداية من الثريا المعلقة في الفضاء السرمدي إلي جانب النجوم

و لعلك تعرف أن د0 لوسيفر قد إشتكي مراراً من أن أوراق التاروت لم تعد كما كانت في الأيام الخوالي آه يا صاح

الخلاصة أننا اليوم نحيا أزهي عصور الهرمونات و العبث بالجينات الكتاكيت تتسلي بشئ من هرمونات النمو لتصبح في غضون أيام من الدجاجات الغواني اللائي يتراقصن علي الفحم ليتدحرجن في فم طبيب أسنان ما

اما تفسير أن الأنوف لا تلتقط رائحة الشاورمة المحببة فلذلك سبب و هو أن الهواء المعبق بعادم السيارات التي ترفل في طرقات العاصمة يحجب حتي رائحة غاز السيانيد يا سيدي إنظر حولك لتري الصنجان قد غطي كل شئ

عزيزي لقد أثرت حديثا هيج مشاعري الشاورمية هنيئاً يا صاح لقد إتفقنا علي حب الشاورمة

Ahmed Taher said...

صباح الفل يا أشرف

بخصوص سيخ الشاورما , أعتقد انا عارف السبب
بص هنا وانت تعرف :
http://www.youtube.com/watch?v=HUnoFbpK7JQ

:D

ياسر حسين said...

المثل القديم بيقول أطبخي يا جارية .. كلف يا سيدي
وأحنا لا عندنا الخامات الجيدة من لحوم طازجة وخلافه
ولا عندنا الجارية أو الطباخ الماهر اللي بيعمل من الفسيخ شربات
فبالتالي هتطلع لك النتيجة ايه
كاوتش محروق وطعم ما يعلم به إلا ربنا
ربنا يتولانا برحمته

خالص تحياتي

Rasha said...

بجد معاك حق اصل كل حاجه بجد اتغيرت اذا كان الناس اتغيرت الفراخ والشاورما اكيد حتتغير كمان ربنا يستر علينا من كل حاجه حولينا الهوا والميه والاكل وحتى الخضار والفواكة ما لهاش طعم ابدا

لازم ندور على حاجه تانية ناكولها او نعمل زي الناس الي في شرق اسيا الي بيكلو ضفادع وحاجات تانية بلاش اجيب سيرتها دلوقتي :D

تحياتي

أشرف حمدي said...

التعليقات المرادي قيمة فعلا بجد
وكويس ان كل الناس متفقة معايا
أنا كنت فاكر ان العيب فيا أنا :)

صديق عمري خليل
رأي عميق للغاية ، أحييك بجد ولينا قعدة قريب ان شاء الله

تائه في أرض الأحلام
مش كده برضه ؟

badr
ردك قصير ويستحق الاهتمام فعلا ، والله ممكن ليه لأ ؟؟؟

anonymous
بلاش مراتي تسمعك وتخرب بيتنا

د. عماد الدين
ههههههههههههههههههههه
مسخرة بكل المقاييس ، ياريت تبعت لي الميل بتاعك بجد
تحياتي لرفعت اسماعيل

Ahmed taher
حشوف وأقولك ، وربنا يستر

الفنان ياسر حسين
معلش انا مقصر معاك في حكاية الرد بس ربنا يسهل وأفضى شوية من الشغل ده ، أشكرك علي التعليق

Rasha
فينك من زمااااااان ؟
مرحبا بعودتك مرة أخرى
لو لقيتي حاجة جديدة تتاكل قوليلي عليها والنبي

حبة حاجات (ايمان) said...

متهيالى طعمها اتغير لان اللى كان واقف بيعملها هو نفسه اتغير

متهيالى مفهوم كلامكى باختصار

تحياتى

semsem said...

هو بقا فى حاجه فى اليلد دى ليه طعم
الحمد لله ان احنا لسه عايش

وان كان ليه طعم
يبقى سعرة هيخليك تنسى مش الطعم بس
كل حاجه

ملحوظه جميله قوى يا فنان
اصلا بصراحه بطلت استطعم الحاجه من زمان باكل وخلاص

عبد الرحمن أبو بكر said...

اشروف الجميل

شاورما ايع يا فنان

دي بقت طعمها عامل وي الخشب الزان يعني المفروض بدل ما تقول للراجل حطلي عليه كاتشب تقوله حط عليه شوية غرا يا جدع انت مش عارف اكل يا بني ادم

ههههههههههههههههههههههههههههههههههه

لماضة said...

ازاى بقى مفيش ريحه
امال انا جيت على ايه
الا هى فين اللحمه دى يا فنان
يااااااه الله يرحمك يا جدى كان بياكل المش بالشوكه
بس والله عندك حق
الواحد بياكل 4 او 5 سندوتشات وكانه بيمسح زوره ولا طعم ولا ريحه ولا بهارات
حتى الكبده الاسكندرانى اللى كانوا بيحلفوا بيها
غشوها عين الكتكوت بقى عين ارنب دلوقتى شفت الافترى

لماضة said...

بس عجبانى الملحمه دى يا فنان
:)

حبة حاجات (ايمان) said...

على فكره انا مستغربه جدا لانى كنت كاتبه رايي فى البوست الجميل دا
بس مش لاقيه

تحياتى

أُكتب بالرصاص said...

كويس انك فتح ت الموضوع دا يا اشرف


لا تأكل الشاورما
الشاورما فيها سم قاتل


لاحظت انهم لما بيجوا يسنوا السكين ، بيستخدموا المبرد ، ومنه على الشاورما عدل
وطبعا بيظل عالق في السكين بقايا برادة الحديد


يعني مش بيمسحوا السكين بمنديل او فوطة مبلولة

واكيد البرادة دي بتدخل في الساندوتش
ومنها على المعدة
وبالهنا والشفتشي



تحياتي

ana ga3an said...

اووووف
فكرتني بالايام الخوالي يا دكتر
كنت في سوريا في عمل اوائل العام الحالي
و الشام معروفة بالمشاوي و السلطات
اكلت في منطقة شعبية شاورما اقسم بالذي خلقني لم اتذوق مثلها
بل اكاد اجزم ان مرافقي كانت عيناة تدمع من الفرحة
مع كل قضمة لولا الملامة لكان الواحد اتحزم ورقص
كانت ايام الله يعيدها في مصر

أشرف حمدي said...

لماضة وحبة حاجات وسمسم وصديقي عبد الرحمن
ما تيجوا نعمل مشروع شاورما مع بعض ؟

أكتب بالرصاص
يا سيدي :) هي جت على كده
ماهو بيقولك رغيف العيشي حيضيفوا ليه حديد وطلف في الآخر مسامير :)

أنا جعان
بص كفاية قطعت قلبي والنبي
أنا اللي حعيط دلوقتي
آآآآآآآه

YHYيــوســف الـمصـرى said...

السلام عليكم
...........
والله عندك حق يا أشرف باشا
انا أعرف واحد بتاع شاورمة عندنا فى المعادى هنا زى الفل السنكوتش بخمسة جندى بس يستاهل بس مشكلته ان الواحد يحتاج على الاقل 6 سندوتشات علشان يشبع :(
يا سيدى ليك عزومة عندى :)
تحياتى

BaTresYa said...

أنا مش باكل شاورما في مصر طعمها بيدعوا للغثيان ...أقولك على حاجه ... جدة مامتي يعني مامة جدتي ربنا يطول في عمرها ...عايشه لحد ناو ...ومش بتاكل أي حاجه غير "جبنه" الست دي عايشه على الجبنه ومش بتطيق تاكل اي حاجه غير الجبنه بتقول الحاجات دلوقتي ملهاش طعم ...أيام زمان كان في خير .... البركه قلت في الناس وفي الاكل وفي الفلوس وفي كل حاجه ...والضمير كمان قل

وينكى said...

واحشنا والله يا فنان
اولا كل سنه وانت طيب
تانيا..هو ايه فيه موجود بقى له طعم
كنت فاكره فى الأول ان الفاكهه والخضار بس هما اللى بيتلعب فيهم
انا عمرى ماعدى عليا الساندوتش ابو خمسين قرش ده
جوعتنى :P
ممكن أستغل المساحه دى واعمل اعلان صغير
16 نوفمبريا جماعه..مستنياكو يوم الجمعه الجايه الساعه 8 م..قاعة الحمكمة بساقية الصاوى
هانتقابل ونحضر حفلة لفرقة أيامنا الحلوه..واحده من اكبر التجمعات البلوجرية المهمه
تعالوا وقولوا للحبايب

مدونة تحت العشرين said...

آخر ساندوتش شاورمة إشتريته كان بتلاتة جنيه و نص و كان مسخوط أكلت منه قطمتين و مكملتهوش
السبب الأول إنه كان ساندوتش بصل و في بعض قطع اللحمة
و السبب التاني إني كنت شاكه في نوع اللحمة أساساً

كل حاجة إتغيرت
رغم إن جيلي أساساً مجربش حاجة حلوة عشان يعرف إنها إتغير
بس ماما و بابا بيحكولي على زمان

و عايزنا نرجع زي زمان قولل للزمان إرجع يا زمان

محمد جمال said...

معلومه قالهالي مدير احد المطاعم الكبرى بالدقي .. ان الشاورما اللي مصر كلها مستوردة بتتجاب من العتبه في كراتين الكرتونه بسته جنيه و دي ممكن تعمل قرطاش شاورما كامل


الكلام ده كان سنة 1999

Tarek said...

If you don't mind, I've translated this article here:

GVO: Shawerma

koukawy said...

الحمدلله انا نباتيه
بس بواجهه نفس المشكله مع الخضار و الفاكهه اللي لا ليهم طعم و لا لون حتي لو من الغالي من مترو ماركت مثلا

و مش عارفه السبب ايه برضو

Counter